طالبت بخروج القوات التركية حزب الاخوان في ليبيا يشن هجوما على وزيرة خارجية بلاده

in A La Une/International by

شن  حزب العدالة والبناء الليبي، المقرب من جماعة الإخوان المسلمين، هجوما على تصريحات وزيرة الخارجية الليبية نجلاء المنقوش التي دعت الى خروج القوات التركية من بلادها « تثير الاستغراب، وسط استمرار تواجد المرتزقة وورود تقارير دولية تفيد بتوريد شحنات سلاح إلى طرف حفتر ».

وقالت سميرة العزابي، الناطقة باسم الحزب: « ألا تدرك السيدة وزيرة الخارجية أن القوات التركية ليست قوات مرتزقة؟ ».واليوم وردا على هذا الهجوم الذي شاركت فيه أطراف سياسية اخرى من بينها المجلس الأعلى للدولة الليبية غردت الوزيرة متسائلة على حسابها بتويتر : »‏هل أصبحت المطالبة بسيادة ليبيا أمر غير مقبول لهذا الحد الذي دفع الكثير لشن حملة على وزارة الخارجية! »وأضافت :‏من هاجموا مطالبتي بسيادة ليبيا تصريحاتهم بأوامر خارجية. »

وقال المجلس الاعلى للدولة الليبية في تصريحات نقلتها شبكة « سي إن إن » الأمريكية: « ليس من اختصاص هذه الحكومة إلغاء أية اتفاقيات شرعية سابقة أو تعديلها بحسب ما تنص عليه الفقرة العاشرة من المادة السادسة من خارطة الطريق المشار إليها ».

وتابع المجلس الأعلى للدولة الليبية « نؤكد على احترامنا للاتفاقية الموقعة مع الدولة التركية بشقيها، كما نحترم أية اتفاقيات سابقة في أي مجال وقعت مع دولٍ أخرى ».

واستمر بقوله  » بخصوص تواجد قوات أجنبية على الأراضي الليبية، فهذا مبدأ مرفوض جملة وتفصيلاً، ولا يجب أن يكون محل نقاش أو مزايدة من أحد، غير أن الجميع يجب أن يعي جيداً الفرق بين المرتزقة وبين وجود قوات بناءً على هذه الاتفاقيات المبرمة ».